مسلسلات عربية

مسلسل ليالي الشمال و موعد عرضه في 2021

مسلسل ليالي الشمال

مسلسل ليالي الشمال ،تدور معظم أحداثه حول أطراف المدينة السويدية (مالمو) ، حول المهاجرين العرب والصعوبات التي يواجهونها والتي تعيق اندماجهم في المجتمع السويدي ، و القبول من قبل نسبة من السويديين ، بسبب مجموعة من السلوكيات السلبية التي قام بها بعض هؤلاء المهاجرين ، كما أنه يسلط الضوء على العلاقات الاجتماعية التي تحكمها أحيانًا تنوع ثقافي ، وتوافق حسي وإنساني تارة أخرى.

وأشار عماد النجار مخرج هذا المسلسل إلى أن العمل يتناول أيضا أساليب عمل جماعات الإسلام السياسي في استغلال المهاجرين واللاجئين وتسخيرهم لمصالحهم ومصالح قادتهم الفاسقين ، وهم متحالفون مع نسبة كبيرة من النخب المغتربة يدعون العلمانية ولكن يتم تجنيدهم لتنفيذ أهداف هذه الجماعات ، على أساس قاعدة المصالح والفوائد الشخصية.

وحول سبب اختيار السويد مكانًا لفعاليات العمل ، أكد عماد أنه لا توجد أسباب محددة دفعتهم إلى ذلك. وأضاف: “اخترنا السويد كمثال لبيئات أوروبية أخرى متقاربة من حيث الثقافة الاجتماعية والبنية القانونية ، تلك البيئات التي استقبلت موجات من المهاجرين واللاجئين ، خاصة خلال السنوات السابقة”.

مسلسل ليالي الشمال
مسلسل ليالي الشمال

قصة مسلسل ليالي شمال 

تدور القصة حول الأشخاص الذين يلجأون للعيش في أوروبا وحياتهم وطريقتهم والصعوبات التي تقف أمامهم.

مسلسل ليالي الشمال المثير للجدل ، منذ تصوير حلقاته الأولى وأثناء التصوير ، تعرض المسلسل السوري ليالي الشمال للكثير من الأعراض والارتباك .

مشاكل و صعوبات في مسلسل ليالي الشمال

احدى المشاكل الذي تعرض لها الكادر المنتج لهذا المسلسل عندما غادر مصور العمل التصوير ، كان الجميع ينتظرون بفارغ الصبر عرض المسلسل لمعرفة أسباب تركه للتصوير وما إذا كان له حقًا الحق في تركه.

مسلسل ليالي الشمال

إقرأ أيضاً

الدراسة في ألمانيا | أفضل 10 جامعات في ألمانيا

أين تم تصوير مسلسل ليالي الشمال

تم تصوير في السويد ،و تم تصويره في مراكز اللاجئين في كل من السويد وبيروت ، يتحدث عن أوضاع اللاجئين ، ويظهر فيه شباب سوريون أعضاء سابقون في منظمات مثل جبهة النصرة والدولة الإسلامية ، والذين يلعبون على الحكومة الألمانية وأنهم أشخاص صارمون يضربون زوجاتهم باستمرار ، المسلسل يتضمن قصة فتاتين مثليتين ، إحداهما سويدية والأخرى سورية.

الاسباب التي دفعت المصور من الانسحاب من تصوير المسلسل

بعد تصوير عدد من المشاهد ،قا  أن المسلسل يحمل روح معارضة ، لكنه في الوقت نفسه لا يتحدث عن مسؤولية النظام. لما حدث ويحدث في سوريا ، وتابع المصور الشاب.

كما أوضح ذلك
أن المسلسل استبعد الحديث عن فساد نظام الأسد وركز على فساد المعارضة وانتقاد رموز المعارضة سواء سياسيين أو إعلاميين أو حتى رموز دينية ، وهذا ما جعله  ينفر من المسلسل والانسحاب من تصويره ، وهذا الانسحاب -بحسبه- لا يعني أن من استمر في العمل هم سيئون ويقفون مع النظام وخاصة اللاجئين ، لكن لكل منهم خياراته واعتباراته ، وربما صورة المسلسل غير واضحة لهم بعد.

ولفت المصدر إلى أن هناك أسبابًا أخرى دفعته إلى الانسحاب من تصوير المسلسل ، وهي إدراجه للشتائم الدينية على الخالق وسيّدنا محمد صلى الله عليه وسلم ، مضيفًا أن لكل إنسان مبادئه، وطريقة عيشها ولا يمكن فرضها على الآخرين ، لكنه وجد نفسه في عمل فني لا يحترم الدين الإسلامي ، رغم أن غالبية المشاركين فيه من المسلمين ، لذلك فضل الانسحاب.

وهذا من الأسباب التي دفعته إلى ترك العمل فيه لأنه يقلل من شأن الرذيلة، وأضاف أنه ليس لديه مشكلة مع المثليين، كل إنسان حر في أسلوبه وأسلوب حياته ، لكنه لا يريد أن يكون جزءًا من مشروع يشوه صورة اللاجئين السوريين ، ويروج للمثليين ، وهو وسيلة للتقليل من الرذيلة.

مسلسل ليالي الشمال

طاقم عمل مسلسل ليالي الشمال

مريم حسين

فراس إبراهيم

أسماء أحمد

الليث المفتي

فراس فلاح

محمد نجار

منى هلا

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى