الإسلام

إليكم حقوق الإنسان في الإسلام

إن حقوق الإنسان في الإسلام ليست منحة من ملك أو حاكم، أو قرار صادرا عن سلطة أو منظمة دولية، وإنما هي حقوق ملزمة بحكم مصدرها الإلهي، لا تقبل الحذف ولا النسخ ولا التعطيل، ولا يسمح بالاعتداء عليها، ولا يجوز التنازل عنها

 

حقوق الإنسان في الإسلام
حقوق الإنسان في الإسلام

حقوق الإنسان في الإسلام

في الحديث عن حقوق الانسان في الاسلام فقد حرّم إهانته أو إذلاله بغير وجه حق، وهذا التحريم يكون بغض النظر عن دين الإنسان أو لونه أو عرقه أو جنسيته أو بلده

فقد حفظ الإسلام الحقوق لبني آدم جميعًا، ومن حقوق الانسان في الاسلام ما يأتي من حقوق الإنسان في الإسلام أنّه قد فُضّل على غيره من المخلوقات

فجاءت رتبة البشر في الدنيا فوق رتبة كلّ ما هو مخلوق، وهناك خلاف في أمر تفضيل المؤمنين على الملائكة. من حقوق الانسان في الاسلام أنّه من الواجب العدل بين الناس جميعهم، دون التمييز بينهم، من أيّ عرق أو لون أو دين أو بلد كانوا

وقد جاء في سورة المائدة في قوله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُونُواْ قَوَّامِينَ لِلّهِ شُهَدَاء بِالْقِسْطِ وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى وَاتَّقُواْ اللّهَ إِنَّ اللّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ}

كما انه من حقوق الإنسان في الإسلام أنّ نفسه معصومة، ومن الكبائر الاعتداء على نفس بالقتل بغير حقّ، وقد جاء ذلك في قوله -تعالى- في سورة الإسراء: {وَلاَ تَقْتُلُواْ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللّهُ إِلاَّ بِالحَقِّ}.

ومن من حقوق الإنسان في الإسلام أنّه يحرّم أن يعتدي عليه أحد نفسيًا؛ كالوقوع في عرضه، أو الاستهزاء من شكله أو نسبه، وقد جاء في قوله -تعالى- في سورة الحجرات: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَومٌ مِّن قَوْمٍ عَسَى أَن يَكُونُوا خَيْرًا مِّنْهُمْ وَلَا نِسَاء مِّن نِّسَاء عَسَى أَن يَكُنَّ خَيْرًا مِّنْهُنَّ وَلَا تَلْمِزُوا أَنفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الاِسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ وَمَن لَّمْ يَتُبْ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ}.

إن حقوق الإنسان في الإسلام تنبع أصلاً من العقيدة، وخاصة من عقيدة التوحيد، ومبدأ التوحيد القائم على شهادة أن لا إله إلا الله هو منطلق كل الحقوق والحريات، لأن الله تعالى الواحد الأحد الفرد الصمد خلق الناس أحراراً، ويريدهم أن يكونوا أحراراً

ويأمرهم بالمحافظة على الحقوق التي شرعها والحرص على الالتزام بها، ثم كلفهم شرعاً بالجهاد في سبيلها والدفاع عنها، ومنع الاعتداء عليها وهذا ما تكرر في القرآن الكريم في آيات القتال والجهاد.

حقوق الإنسان في الإسلام
حقوق الإنسان في الإسلام

أهم حقوق الأنسان في الإسلام

حق الكرامة
حق الحرية
حق التعليم
حق التملك
حق العمل

حقوق الإنسان في الإسلام
حقوق الإنسان في الإسلام

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى