الصحة

علاج البرد للحامل

علاج البرد للحامل

 

علاج البرد للحامل

عندما تصبحين حاملاً فإن كل ما يحدث لك لن يؤثر على جسمك  بل سيؤثر على جنينك. وفي الحالات الاعتيادية، إذا أُصبتِ بنزلة برد أو الأنفلونزا، ستأخذين الأدوية المضادة للرشح والحمى والاحتقان والتي لا تحتاج لوصفة طبية.

خلال فترة الحمل ، يكون جهازك المناعي أقل من المعتاد، مما يجعلك معرضه اكثر للإصابة بنزلة برد، ولكن لا يجب أن تكون أسوأ من المعتاد لمجرد أنك حامل صحيح أنه لا يمكنك تناول بعض الأدوية، ولكن يمكنك تجربة العديد من الطرق الأخرى لتخفيف البرد.

لكن الآن وبعد أن أصبحتِ حاملاً عليك أن تتساءلي مئة مرة قبل أن تجربي استخدام أي نوع  دواء، لأنه قد يقلل أعراضك ويضر جنينك وقد يتجاوز حدود الأضرار ما تتخيلينه.

ووفقًا لنظام الصحة في جامعة ميشيغان لأمراض النساء والولادة، ف من الأفضل تجنب جميع الأدوية في الأسابيع الـ 12 الأولى من الحمل ، فهذا وقت حرج لتطوير ونمو أعضاء طفلك الحيوية. كما يوصي العديد من الأطباء بالحذر بعد 28 أسبوعًا، وعليكِ التكلم مع طبيبك قبل تناول أي دواء إذا كنت حاملاً أو تحاولين الحمل.

وتعتبر العديد من الأدوية آمنة بعد 12 أسبوعًا من الحمل، وهي:
1- المنثول menthol، فرك المنثول على صدرك وتحت الأنف.
2- شرائط الأنف، وهي عبارة عن وسادات لاصقة تفتح المسالك الهوائية المزدحمة.
3- قطرات السعال أو الاسيتامينوفين (تايلينول) للأوجاع والحمى.
4- مقشع خلال النهار كربونات الكالسيوم (Mylanta، Tums).
5- شراب سعال dextromethorphan (Robitussin) و dextromethorphan-guaifenesin (Robitussin DM).
6- تجنب الأدوية الكل في واحد التي تجمع بين أكثر من مكون لمعالجة العديد من الأعراض. وبدلاً من ذلك، اختاري أدوية بمكون واحد.

ويجب أيضًا الابتعاد عن الأدوية التالية أثناء الحمل ما لم يوصكِ الطبيب بها:
– الأسبرين
– ايبوبروفين
– نابروكسين
– مخدر مستخرج من الأفيون
– باكترم، وهو مضاد حيوي

العلاجات المنزلية للبرد والانفلونزا أثناء الحمل
علاج البرد للحامل
عندما تمرضين أثناء الحمل، يجب أن تكون خطواتك الأولى لعلاج البرد للحامل :
– الحصول على الكثير من الراحة.
– شرب الكثير من السوائل.
– الغرغرة بالماء المالح والدافئ، إذا كان لديك التهاب في الحلق أو سعال.

وإذا ساءت الأعراض، فقد ترغبين في تجربة:

– قطرات الأنف المالحة والبخاخات لتخفيف مخاط الأنف وتهدئة أنسجة الأنف الملتهبة.
– التبخير بالماء الدافئ أو حتى الاستحمام بالماء الدافئ.
– حساء الدجاج، للمساعدة في تخفيف الالتهاب.
– إضافة العسل أو الليمون إلى كوب دافئ من الشاي منزوع الكافيين للتخفيف من التهاب الحلق.

 

علاج البرد للحامل

علاج البرد للحامل وزيارة الطبيب على الرغم من أن معظم نزلات البرد لا تسبب مشاكل للطفل الذي لم يولد بعد، إلا أنه يجب أخذ الأنفلونزا بجدية أكبر؛ تزيد مضاعفات الإنفلونزا من خطر الولادة المبكرة والعيوب الخلقية، لذا احصلي على مساعدة طبية فورية إذا واجهت الأعراض التالية:

  1. دوخة.
  2. صعوبة في التنفس.
  3. ألم في الصدر أو الشعور بالضغط.
  4. نزيف مهبلي.
  5. ارتباك. القيء الشديد.
  6. حمى شديدة لا يقللها الأسيتامينوفين.
  7. انخفاض حركة الجنين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى