الصحة

تعرفي على علامات الحمل المبكر

علامات الحمل المبكر

اعزائنا متابعين موقع الغنى الأكارم قبل الشرح التفصيلي عن علامات الحمل المبكر لابد من الاضاءة عن عملية الحمل و كيفية حدوثها

علامات الحمل المبكر

الحمل

يحدث الحمل  إذا اندمجت البويضة الخارجة من مبيض الأنثى مع أحد الحيوانات المنوية الناتجة من الرجل، ينتج عن ذلك بويضة مخصبة او تدعى بيويضة ملقحة، وتبدأ  البويضة المخصبة او البويضة المخصبة  رحلتها نحو رحم المرأة، إذ تلتصق البويضة بجدار الرحم عن طريق عملية تسمى بعملية الانغراس، تحتاج هذه المراحل من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع من بعد عملية الجماع الجنسي حتى يُعلن بعد ذلك بدء الـحمل.

تتم عملية التخصيب غالبا  في قناة فالوب،  تبقى البويضة في قناة فالوب حوالي  12-24 ساعة في انتظارال ان  يتم تخصيبها عن طريق الحيوان المنويّ للرجل، تتحرك البويضة المخصبة  في تلك الأثناء ببطء داخل قناة فالوب، ويعرف بان الحيوانات المنوية يمكنها السباحة في عنق الرحم و الرحم وصولاً إلى قناة فالوب، و ممكن للحيوان المنوي البقاء على قيد الحياة في رحم الأنثى تقريبا لمدة قد تصل إلى ستة أيام يبحث فيها عن بويضة لتخصيبها قبل أن يموت.

وقت ظهور علامات الحمل المبكر

في العديد من الحالات يعتبر انقطاع الدورة الشهريّة من علامات الحمل الأولى، ولا بد ان نذكر أنّ بعض النساء قد تحدث لديهم علامات دورة شهريّة خفيفة بعد الـحمل ايضا، وتكون مصحوبة بكميات خفيفة من الدم .
ولكن تأخر الدورة الشهرية عن موعدها ليسى العلامة الوحيدة التي تدل على حدوث الحمـل، يختلف الأمر من امرأة إلى أخرى. هناك الكثير من علامات الحمل المبكر قد لا تكتشفها المراة الحامل لأول مرة.

علامات الحمل المبكر :

  • ألم وانتفاخ الثديين
  • الغثيان مع القئ أو بدونه
  • كثرة االتبول
  • التعب و الشعور بالدوار
  • الوحم
  • الامساك
  • تقلب المزاج
  • ألم وانتفاخ الثديين :

ظهور آلام في الثدي يكون في بعض الاحيان واحداً من العلامات الأولى الجسدية للحمل، وعادة يقل هذا الالم في الثلث الثاني من الحـمل , و من الممكن ملاحظة بعض التغييرات على الثديين من قبل الحامل، مثل : انتفاخ الثديين، وزيادة حساسيتهما، والشعور بألم في الثديين، كما يمكن ملاحظة تغير لون المنطقة المحيطة بالحلمة وقد تشعر الحامل بحكة في منطقة الحلمة ، و يحصل هذا الإحساس نتيجة ارتفاع مستوى الإستروجين والبروجيستيرون في الجسم  لتتحضر الأثداء للرضاعة وهو الذي  يسبب الألم و لكن بمجرد أن تبدأ الهرمونات في الاستقرار تبدأ عادة تختفي معظم هذه الأعراض.

  • الغثيان مع القئ أو بدونه :

أحد أعراض الحمل المبكر التي تظهر عند المراة و يطلق عليه مصطلح  غثيان الصباح بالإنجليزية: Morning sickness إلّا  أنّ حدوثه لا يقتصر على الفترة الصباحية من اليوم، إذ يمكن أن تشعر الحامل بالغثيان في أي وقت من اليوم ولكنّه أكثر شيوعاً  في فترة الصباح ، على الرغم من أنّه قد يحدث في أيّ وقت من اليوم، وقد لا يكون مصحوباً بالتقيؤ أيضاً، وقد يبدأ الشعور بالغثيان الظهور لدى  بعض النساء خلال أسبوعين من حدوث الحمل، ولكن في العادة يظهر الغثيان عند النساء بعد شهر أو شهرين من الحـمل، و لكن في الحقيقة يزول غثيان الحـمل عند معظم الحالات في الثلث الثاني من الحمل .

  • كثرة التبول :

تؤدي التغيّرات الهرمونيّة التي تحدث أثناء فترة الحمل إلى زيادة تدفّق الدم إلى الكليتين، ممّا يزيد من نسبة تشكّل البول وعدد مرّات التبول عند الحامل و هي إحدى العلامات المبكرة نسبياً في الأشهر الثلاث الأولى، وتزداد أيضا في الشهور الثلاثة الأخيرة بسبب زيادة حجم الرحم لدى الأم الحامل، وضغط الجنين على المثانة ،و ينصح أيضاً بشرب الماء كثيراً.

  • التعب و الشعور بالدوار :

تشعر الحامل بالتعب والإرهاق الشديد في الأسابيع الأولى من الحمل. ويعود ذلك إلى ارتفاع نسبة هرمون البروجسترون (بالإنجليزية: Progesteroneالذي بدوره يؤدي إلى الشعور بالنعاس) في بداية الحمل، بالإضافة لعوامل اخرى مثل: التغيرات في ضغط الدم ، نقص مستوى السكر، لذلك يُنصح في هذه الحالة أن تأخذ المراة الحامل قسطاً كافياً من الراحة، وينصح  أيضا المواظبة على تناول كميات كافية من البروتينات والحديد، من خلال نظام غذائي صحي ومتوازن. تجدر الإشارة إلى أنّ هذا الشعور يقل خلال الثلث الثاني من الحمل، إلّا أنه يعود مرّة أخرى في مراحل الحمل المتقدّمة نتيجة زيادة وزن الجنين.

  • الوحم :

في الحقيقة قد تكون لديكِ رغبة شديدة أو في بعض الأحيان نفور شديد من أطعمة معينة، خاصة الأطعمة التي تتميز برائحة قوية أو غير الصحية، في بداية الحمل وطوال فترة الحمل أيضا.

  • الامساك :

أثناء فترة الحمل تُعتبر زيادة نسبة هرمون البروجسترون في جسم المرأة من الأمور الطبيعية جداً، ولكنّ هذه الزيادة يمكن أن تؤدي إلى  الإمساك؛ وهو أحد أعراض الحمل غير المرغوب فيها لانها تسبب الألم، والتي تنتج من تأثير هرمون البروجستيرون في الجهاز الهضمي، التي تسبب إبطاء في حركة الطعام في الأمعاء. ويمكن معالجة الإمساك  عن طريق الحفاظ على رطوبة الجسم بشرب كميات كافية من الماء يوميا، وممارسة بعض التمارين الرياضية، و محاولة اتباع نظام غذائي غني بالألياف

  • تقلب المزاج :

غالباً ما تشعر المراة الحامل بعدم الاتزان العاطفي في الفترة الاولية من الحمل، ومرة اخرى يرجع السبب في ذلك إلى تغيير الهرمونات الحاصل في الجسم بسبب الحمل. وتظهر هذه  التقلبات المزاجية في العادة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من فترة الحمل، و خلال فترة قصيرة تعود الأمور الى الاستقرار من جديد.

التغيرات الجسدية على الحامل

يمكن أن تلاحظ المرأة بعض التغييرات على جسدها وتكون هذه التغييرات من علامات الحمل المبكر، مثل:

تغير طبيعة البشرة:

فقد تلاحظ  المراة الحامل أنّ بشرتها تبدو أكثر نضارة ولمعاناً من قبل.

بروز الأوردة تحت الجلد:

و ذلك بسبب زيادة كمية الدم في جسم المراة  الحامل، وزيادة عمل عضلة القلب لتلبية احتياجات الحمل و يمكن أن تبرز الأوردة الزرقاء في مناطق البطن والثدي و الساقين وتصبح أكثر وضوحاً خلال تقدم فترة الحـمل.

حدوث تغيرات في المهبل:

سوف تصبح بطانة المهبل أكثر سمكا وأقل حساسية

حرقة المعدة:

قد تؤدي  التغيّرات الهرمونيّة إلى استرخاء الصمّام الذي يفصل بين المعدة والمريء لدى المراة الحامل، ممّا ينتج عنه المعاناة من حرقة المعدة، ويمكن التخفيف من هذه الحالة من خلال تناول الوجبات الغذائيّة على عدّة وجبات صغيرة خلال اليوم بدلا من تناول وجبات كبيرة

هناك أعراض حمل أخرى قد تظهر على المراة اثناء فترة الحـمل مثل حدوث نزيف مفاجئ من اللثة أو الشعور بالصداع الدائم،  لديك كل هذه أعراض مبكرة تشير لـ وجود حمل .

متى يتم اختبار الحمل؟

إذا كنت تشكين في الحـمل، يمكنك شراء الاختبار على الفور،يقيس اختبار البول هذا مستوى هرمون hCG الذي يتم إطلاقه أثناء الحـمل.

تختلف كمية الهرمون التي يمكن للاختبار اكتشافها كثيرًا. تنتج كل امرأة أيضًا كمية قليلة او كثيرة من هذا الهرمون ، لذا فإن هذه الاختبارات ليست دقيقة تمامًا.

يحتوي التبول الأول في الصباح دائمًا على أعلى تركيز للهرمون. ولكن لا تتطلب كل الاختبارات التبول الأول في الصباح.

يمكنك تحسين فرصك في الحصول على ما يكفي من الهرمون في البول عن طريق الانتظار أربع ساعات بعد آخر مرة تبولت فيها لإجراء الاختبار. هذا يساعد الهرمون في التراكم.

من المحتمل أن تكون النتيجة السلبية خاطئة لأن الاختبار يتم في وقت مبكر جدًا.

لكن النتيجة الإيجابية الخاطئة قد تشير إلى إجهاض مبكر جدًا.

اختبارات الدم أكثر دقة ويمكن إجراؤها بعد 7 إلى 10 أيام من  أيام الإباضة.

يمكن استخدامه أيضًا للتحقق من صحة الحـمل في أوقات مختلفة. ولكن ينصح زيارة طبيبك لإجراء اختبار الحـمل.

علامات الحمل المبكر

متى يجب الاتصال او زيارة الطبيب أو القابلة؟

إذا كانت لديك أي أسئلة ، فمن المهم الاتصال بالطبيب أو القابلة. حتى إذا لم يكن لديك موعد ، يمكنهم طمأنتك والتأكد من أن كل شيء يسير على ما يرام.

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى